“المضامين السياسيّة في أدب اليافعين”

في الوقت الذي يكون فيه الأدب -في عمومه- شكلًا تعبيريًا عن جماعيّة مجتمعٍ ما؛ له قواعد محددة مشتقة من مبنى هذه الجماعيّة، وشكل عملها، تتحوّل قواعد انبنائه وتداوله، بتحول جماعيّة الجماعة من شكلٍ إلى آخر، يصبح السؤال حينها مفهومًا؛ أين موقع “أدب اليافعين” من مجتمعه، من ناحية، ومن جمهوره المحدد وأسئلته، من ناحيةٍ أخرى؟
هل على الكتابة لليافعين أن تردم الفجوة الموجودة بين أدب الكبار وأدب الأطفال، ولماذا؟ هل على الأدب أن يستدرجهم إلى واقعٍ مأزوم، أم عليه أن يكون مهربهم منه؟
هل نجح الأدب في عالمنا العربي في الإجابة عن أسئلة اليومي المعاش للمواطِن/ة العربي/ة، من حيث قيم المواطَنة والحرية والحق والعدل والمساواة، لنلقي بأحمالها على أدب اليافعين؟ أم أنَّ العسف الذي وقع على جيلٍ كامل قام ولا يزال بثوراته يمتد عابرًا للأجيال؟ أوليس الأدب في النهاية هو لعبة الخيال، وأول الحرية هو الحق في الخيال، حتى لو كان يافعًا؟تستضيف #مكتبة_الأرشيف أمسية حواريّة عن “المضامين السياسيّة في أدب اليافعين”، وضيفاتنا هنَّ:
– تغريد النجّار: إحدى رائدات أدب الأطفال واليافعين في المنطقة، بدأت تجربتها في هذا المجال منذ ما يزيد عن 25 عامًا، أسست دار السلوى للدراسات والنشر في تسعينيات القرن الماضي، وهي معنيّة بمجال أدب الأطفال واليافعين.
– هديل مقدادي: باحثة ورئيسة قسم التحرير في دار السلوى، لها مساهماتها البحثيّة في مجال أدب الأطفال واليافعين.
تدير الأمسية والحوار:
– هبة أمارة: باحثة ومحررة في المركز العربي للأبحاث ودراسة السياسات، سبق لها العمل مع اليافعين واليافعات ضمن “ورشات الهوية” في الداخل الفلسطيني المحتل، وموجهة مجموعات شبابية في مجالات القيادة الشابة والتفكير النقدي.

التاريخ

01 مايو 2019
Expired!

الوقت

6:00 PM - 7:00 PM
المركز العربي للأبحاث

العنوان

المركز العربي للأبحاث
123 شارع زهران
مكتبة الأرشيف

المنظم

مكتبة الأرشيف
X

اترك تعليقاً

الرجوع للأعلى

Need to create an account?

سيتم استخدام معلوماتك من اجل اتمام عملية الشراء، وتعزيز تجربتك اثناء استخدام هذا الموقع الإلكتروني، بالاضافة الى اية استخدامات اخرى يرد ذكرها في سياسة الخصوصية سياسة الخصوصية.